-->
خلف السور!!  ( قصة قصيرة )
 - ما الذي خلف السور يا ترى؟
- أسوارٌ أخرى أكيد...!
- وماذا لو حطمنا السور برأيك؟!
- سنكون عرضة لقطاع الطُرق وسيدخل من سورنا الوحوش والكلاب!
- أفهمك, ولكن ماذا أن تحالف معنا من يقطنون خلف الأسوار المجاورة؟
- سنواجه أي معتدي بالطبع, ولكن نحن لم نُخلق للحروب إننا نباتيين, وهؤلاء الوحوش يشربون الدم ويأكلون اللحم!!!
- فهمت, إذا لن يستمر تصدينا لهم إلا إن توحشنا مثلهم قليلاً.. هذا ما تقصد صح؟!
- أجل, وحين نصبح وحوشاً مثلهم, لن يفرق بيننا أحد, فما الغاية والأهداف إذا أصبح الجميع وحوش؟!
- فهمت؛ ولكنهم سيقتادونا ويركبون فوق ظهورنا حتى نهرم ونموت في هذه المزرعة البائسة!!, مجرد أداة تحت أقدامهم.
لا لن أعيش كذلك,, سأنطلق للقاء الوحوش.
.
بقلم / محمود العراقي

اقتباسات واقوال
كاتب المقالة
كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع اقتباسات واقوال .

جديد قسم : قصص وعبر

إرسال تعليق